الرئيسية » » قناة تمازيغت ودور الإعلام البصري في إبراز التعدد اللغوي والثقافي بالمغرب

قناة تمازيغت ودور الإعلام البصري في إبراز التعدد اللغوي والثقافي بالمغرب

كتبـه annachraalikhbaria الخميس، 20 فبراير 2014 | 3:42:00 ص

تلفزيــون..

  قناة تمازيغت ودور الإعلام البصري في إبراز التعدد اللغوي والثقافي بالمغرب

وقائـع بريـس

نظمت مديرية التواصل بشراكة مع قناة "تمازيغت"، زوال الأربعاء 19 فبراير2014 بفضاء رواق الشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة المتواجد بالمعرض الدولي للكتاب والنشر بالدار البيضاء،  ندوة فكرية حول موضوع "دور الإعلام البصري في إبراز التعدد اللغوي والثقافي بالمغرب: قناة تمازيغت نموذجا"، وذلك بمشاركة كل  من  الأستاذ أحمد عصيد باحث في الثقافة الأمازيغية، الدكتور عمر أمرير أستاذ باحث و صحفي معد لعدة برامج حول الأمازيغية، محمد مماد مدير قناة "تمازيغت" وإبراهيم باوش ونادية السوسي الصحفيين بقناة "تمازيغت".
تطرق أحمد عصيد في مداخلته لبدايات البحث العلمي والثقافي في موضوع الأمازيغية كرافد من روافد الهوية المغربية مع تأكيده على الدور الكبير الذي لعبه العمل الجمعوي في التعريف بالامازيغية وتمكين المغاربة من اكتشاف الجانب المغيب من الثقافة واللغة والأدب والفن الامازيغي. ومن جهته رسم الدكتور عمر أمرير المسار الذي قطعته صيرورة الاحتفاظ  بالثقافة الشفهية المغربية بعد انتقالها من التداول الشفوي إلى الكتابة ثم الصورة، مشددا على ضرورة إيلاء مزيد من الاهتمام إلى قناة "تمازيغت" لكي تكون قادرة على خوض غمار المنافسة.
أما مداخلة محمد مماد مدير قناة "تمازيغت" فقد تمحورت حول التعريف بالدور الطلائعي للقناة  المتمثل في كيفية تدبير الإشكالية الكبرى المرتبطة بالتعدد اللغوي والثقافي ببلادنا وخصوصا الأمازيغية، كما أشار إلى أن حل هذه الإشكالية تعد "خيارا استراتيجيا" لكل دولة تصبو إلى تحقيق التنمية الشاملة مركزا في نفس الوقت على الدور الهام للإعلام السمعي البصري في هذا المجال.
 وبالنسبة لإبراهيم باوش فقد شدد على الدور الأساسي الذي لعبته قناة "تمازيغت" في تنزيل دسترة الحرف الأمازيغي، وذلك من خلال مساهمة صحافييها في نشر هذا الحرف انطلاقا من كتابة الشعارات أو ترجمة وكتابة أسماء مؤسسات وجمعيات بخط تيفيناغ. كما ذكر بقيام أطقم القناة بترجمة نصوص معقدة وتصحيح ما تمت كتابته بشكل غير دقيق من قبل مؤسسات عمومية أخرى.
 خلال هذه الندوة قام المشاركون كذلك بطرح مختلف قضايا الهوية الأمازيغية ومناقشة إشكاليات انتماء الأمازيغية، لغةً وثقافةً، للمجتمع المغربي وتحولاته السوسيوثقافية، ودعوا إلى تعميق الكثير من المفاهيم وتوضيح الرؤى حول موقع الأمازيغية في التاريخ والثقافة والحياة العامة للمجتمع المغربي مع ضرورة النهوض بها والحفاظ عليها في علاقة تكامل مع المكونات الأخرى للهوية المغربية.
 وفي الختام، أجمع المتدخلون على أهمية قناة "تمازيغت" في إيصال جانب من الهوية المغربية للجمهور المغربي كما أكدوا على ضرورة الاهتمام بهذه القناة الفتية. و بهدف الإرتقاء بها، تقدموا بالتوصيات التالية:
·ضرورة  الانتباه للخصاص والعمل على توفير التكوين المستمر للموارد البشرية للقناة الأمازيغية خاصة في ما يتعلق بالشق اللغوي، وذلك بغية النهوض بالمنتوج الإعلامي الأمازيغي.
· ضرورة استثمار اتساع دائرة التغطية الإعلامية لقناة "تمازيغت" في إيصال القيم والمبادئ التي تقوم عليها الثقافة والحضارة المغربية بين أوساط المجتمع المغربي والشباب المغاربة المقيمين بالمهجر.
·توفير الإمكانيات المادية والبشرية اللازمة والملائمة لتنزيل مضامين دفاتر التحملات وفق القواعد المهنية.
·إصدار قناة "تمازيغت" بحرف تيفيناغ على الموقع الإلكتروني للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة وفق مقاربة مندمجة تتلاءم مع التصور العام للموقع والخط التحريري للشركة.
·التأكيد على أهمية الصورة في صيانة الموروث الثقافي الشفهي للمغاربة بمختلف الأشكال التعبيرية.


0 التعليقات:

إرسال تعليق

افتتـاحيـة

افتتـاحيـة
الوقـائـع بـريـس

الأدب في زمن جائحة كورونا

الأدب في زمن  جائحة كورونا
Culture

جديد السوبرانو حصريا لمع فنان

القبح في أكبر تجلياته

القبح في أكبر تجلياته
مقـــالات الــوقائـــع

الشــعيــبيــة طــلال المــلــكــة

كثير: لبابة ظلت ملتصقة بقضايا المرأة

كثير: لبابة ظلت ملتصقة بقضايا المرأة
MAROC ARTS PLASTIQUES

أحمد الشرقاوي ... المضيء المعتم

أحمد الشرقاوي ...  المضيء المعتم
زوووم

MICRO CHAAB

MICRO CHAAB
ميكــرو الشعــب

الفقيـه محمـد البصـري

الفقيـه محمـد البصـري
مــدارات

عصفورة الرقراق بهيجة إدريس

بعمرانت وأول فيديو كليب لها

بعمرانت وأول فيديو كليب لها
Music

maafennan

الزنيتي رجل مباراة الرجاء ومازيمبي

الزنيتي  رجل مباراة الرجاء ومازيمبي
Foot

PASSION FOOT

الرجاء العالمي في المربع الذهبي

الرجاء العالمي في المربع الذهبي
Foot

تجربة إبداعية موسومة ب"العبور"

تجربة إبداعية موسومة ب"العبور"
MAROC ARTS PLASTIQUES

الفنانة زهيرة والمجال المغربي الأمازيغي

الفنانة زهيرة والمجال المغربي الأمازيغي
MAROC ARTS PLASTIQUES

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟
ملف الوقائـع الأسبوعي

تابعوا الوقائع على فايسبوك

المتابعة بالبريد الإلكتروني

الوقائع بريس

مـن هنـا يبـدأ الخبـر الفنـي مـن الوقائـع بريـس ..

لمـاذا الوقـائـع بـريـس؟

مـن نحـن؟