الرئيسية » » إدريس قصوري يحلل خطاب التكفير بساحة السراغنة

إدريس قصوري يحلل خطاب التكفير بساحة السراغنة

كتبـه Unknown الجمعة، 2 مايو 2014 | 3:47:00 ص

ثقافـة وفنـون..
إدريس قصوري يحلل خطاب التكفير بساحة السراغنة

وقائـع بريـس
احتضنت خيمة الندوات  التابعة لمعرض الكتاب المنظم بساحة السراغنة بالبيضاء، ندوة فكرية حول كتاب:" تنظيم القاعدة والأصولية الإسلاموية: أسس التكفير وأهداف التفجير" لإدريس قصوري، نظمها مختبر السرديات بالدار البيضاء  وشارك، في اللقاء الباحثان حميد لغشاوي ومحمد الدوهو  ومؤلف الكتاب إدريس قصوري. وترأس هذا اللقاء ميلود الهرمودي الذي أبرز أن موضوع الكتاب هو دراسة تحليلية نقدية مستفيضة حول فكر مؤسسي الأصولية الإسلاموية ورصد لتحولاتها، بدءا من المبادئ النظرية الأولى التي وضعها مفكرو الأصولية في مرحلة التأسيس إلى أن صارت أصلاً بحد ذاته ومعيناً ينهل منه الأصوليون اللاحقون.
وافتتحت الندوة بمداخلة ، الباحث حميد لغشاوي التي أكد فيها أن الكاتب إدريس قصوري طرح مفهوما جديدا للأصولية الإسلاموية ، "بما هي عنف منظم لا بديل عنه"،  يستوحي ماهيته من غطاء الخطاب الديني "إسلاموي" ومنهجية تأويلية أحادية ومفرطة معنى. إن الإشكالية المطروحة هي إشكالية فهم واستيعاب للخطاب الديني وفي مقدمته فهم القرآن بالذات، وآليات اشتغاله وأنماط توظيفه. وختم مداخلته بالتأكيد على أن الخطاب الأصولي الإسلاموي  يعاني من أزمة إيديولوجية عموما، يحمل الكثير من الميثولوجيا والسلفية والقدرية والغيبية، وهي ملتبسة من فرط عموميتها، تجيز الترهيب والقتل وحمل السلاح وفن القول أيضا،  وتهيمن عليها النزعة الدوغمائية، في ظل غياب خطاب فكري وفلسفي، وهيمنة خطاب شعبوي مكشوفة نواياه وشفاف على المستور الإيديولوجي.والحل من منظور إدريس قصوري لتجاوز هذا "الدستور الجهادي"  ، يقوم على تعميق الخط  الديمقراطي وتبني فكر استراتيجي  يولي أهمية للاقتصاد.
علاوة على ما قدمه الباحث حميد لغشاوي، رصد الباحث محمد الدوهو الأسس التي ينبني عليها الفكر القاعدي، والتي حصرها في الأسس التاريخية ، ذلك أن الأصولية الإسلامية تمتح مبررات جهادها ضد الآخر – الكافر- الداخلي أو الخارجي من الذاكرة السياسية العربية، إذ تتحول فرق الخوارج والأباظية إلى مرجعية سياسية في التنظيم السياسي للاغتيالات السياسية، ومن تم فإن العنف السياسي الذي يميز الأصولية الاسلاموية يضرب بجذوره في الماضي البعيد. ذلك أن عنف الأصولية الاسلاموية عنف موروث يستمد مبرراته من التراث التنظيمي للأباظية. هذا إضافة إلى  الأس الفكري في كون الأصولية الاسلاموية لا ترى في الحاضر سوى نسخة مشوهة للماضي التليد، والمطلوب هو تصحيح مسار الذات، وبما أن الواقع في صيرورته أصبح جد معقد بحكم أن طرائق مقولته الثقافية تكشف إلى أي حد أصبح موضوع تفكير رؤيات للعالم متنوعة.
ثم ختم الباحث ورقته بالتعرض للأس  النظري، فإذا كانت هذه الأسس تبدو متنوعة إلا أن الأهم فيها هو تنظيرات المعاصرين، فهذا الداعي حسن البنا ينطلق في إستراتيجيته الأصولية للتغيير لتأكيده على إن الإسلام دين ودنيا، وليس هناك أي فصل بين السياسة والدين.
وبعد الاستماع لمداخلتي لغشاوي والدوهو، قدم إدريس قصوري شهادته حول مجموعة من الإشكالات التي تكتنف عنصر تلقي هذا العمل الفكري، حيث سارع إلى الوقوف بعمق عند الأسباب التي دفعت الرجل إلى هذا التأليف، والتي تعد بالأساس إلى المغالطات التي يشيد عليها الفكر الأصولي قواعده، ويحاول من خلالها استغلال سذاجة فئة مهمة من المجتمع، وأيضا الشباب الذي يخضع لتهييج الفكر القاعدي.
كما قدم إدريس قصوري مجموعة من الحلول لتجاوز هذه المعضلة، والتي تتمحور بالأساس في استراتيجية الدولة التي ينبغي أن تقدم مشروع تنمويا قادرا على استقطاب مختلف فئات المجتمع، خاصة في شقه الاقتصادي لسد الأبواب أمام الفكر المتطرف.
واختتم اللقاء بنقاش جاد، أثاره الحضور الذي تجاوب بشكل فعل مع الأفكار والتصورات المطروحة التي أغنت الكتاب، وأكسبت القراء الحاضرين رغبة ملحة في تصفح هذا العمل المتميز.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

افتتـاحيـة

افتتـاحيـة
المطروح اليوم على الكيانات والنقابات الفنية بمختلف اتجاهاتها ومشاربها، هو تفعيل بطاقة الفنان والحسم في إخراج قانون الفنان إلى حيز الوجود والدفاع عن الحقوق المشروعة المهنية والاجتماعية للفنان، والدفاع أولا وأخيرا عن كرامة الفنانين، هذا من صميم عمل النقابات الفنية وإلا لما تتواجد أصلا !؟..

بلقيس تطرب مع جيل الأصالة

بلقيس تطرب مع جيل الأصالة
Music

برنامج العـش السعيـد: الحلقة 2

أحب هذه الحكومة كما أحب جلادي

أحب هذه الحكومة كما أحب جلادي
مقـــالات الــوقائـــع

مـع كاتـب مـع مبـدع

أحمد الشرقاوي بين الحداثة والتجذر

أحمد الشرقاوي بين الحداثة والتجذر
زوووم

مهرجان إنزكان للتسوق بجهة سوس

مهرجان إنزكان للتسوق بجهة سوس
Rigions

الفقيـه محمـد البصـري

الفقيـه محمـد البصـري
مــدارات

الرجالات بمواقفها: محمد نوبير الأموي

ما دار بين أسماء المنور وسميرة سعيد

ما دار بين أسماء المنور وسميرة سعيد
Music

maafennan

الرجاء غير مسموح له بتضييع النقط

الرجاء غير مسموح له بتضييع النقط
Foot

الزمالك يسقط الحسنية في فخ التعادل

الزمالك يسقط الحسنية في فخ التعادل
Foot

PASSION FOOT

الأعرج يطمح لمهننة التشكيل وهيكلته

الأعرج يطمح لمهننة التشكيل وهيكلته
Arts Plastiues

نعيمة أقصبي: صوت من الزمن الجميل

نعيمة أقصبي: صوت من الزمن الجميل
Music

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟
ملف الوقائـع الأسبوعي

تابعوا الوقائع على فايسبوك

المتابعة بالبريد الإلكتروني

الوقائع بريس

مـن هنـا يبـدأ الخبـر مـن الوقائـع بريـس ..

لمـاذا الوقـائـع بـريـس؟

مـن نحـن؟