الرئيسية » » مع المفكر والكاتب المبدع محمد الناجي

مع المفكر والكاتب المبدع محمد الناجي

كتبـه annachraalikhbaria الاثنين، 12 مايو 2014 | 4:32:00 ص

ثقافـة وفنـون..
مع المفكر والكاتب المبدع محمد الناجي
حول كتابه " Le fils du prophète"

وقائـع بريـس
تنظم شبكة القراءة بالمغرب بتنسيق مع المكتبة الجامعية محمد السقاط وشعبة الفلسفة ومختبر السرديات بآداب بنمسيك  ومركز أجيال 21 للمواطنة والدمقراطية، لقاءً مفتوحا مع الكاتب محمد الناجي حول عمله الجديد Le fils du     prophète  يوم الأربعاء 21 ماي 2014 في الساعة الرابعة  زوالا بالمكتبة الجامعية محمد السقاط بالدار البيضاء (طريق الجديدة أمام كلية الحقوق) بمشاركة دار النشر ملتقى الطرق.
وكتاب " Le fils du prophète" لمحمد الناجي، كما يقول الأستاذ الغندور، هو عبارة عن رواية تاريخية، لكنه عمل يتجاوز الرواية كي يسائل التاريخ الإسلامي الرسمي.
الراوي هو أسامة بن زيد، الذي يحكي عن حياة والده زيد بن محمد رسول الإسلام، أو زيد بن حارثة كما ستذكره المصادر الإسلامية. أحداث الرواية عبارة عن وقائع تاريخية، أثبتتها المراجع التاريخية للإسلام، من تبني الرسول محمد لِزيد، إلى زواجه و طلاقه من زينب بنت جحش ( بنت عمة الرسول) التي سيتزوجها الرسول بعد طلاقها، إلى استشهاده في موقعة مؤتة، حيث كان زيد على رأس الجيش الإسلامي في مواجهة الروم.
ما الجديد إذن في تحويل الوقائع التاريخية إلى عمل روائي؟ رواية Le fils du prophète  عمل فكري قبل أن يكون رواية.  إنه مساءلة لتاريخ مغلف بالقدسية ومحاصر بالطابوهات.
هو استنطاق لوقائع تجنبتها الثقافة الإسلامية بسبب الخطوط التكفيرية الحمراء، التي يضعها المقدس أمام العقل.  إنه عمل يدعو إلى الاستحضار العقلي في مواجهة التحنيط الذي عرفته الثقافة الإسلامية، من أجل خلخلة بنية المقدس في كل أبعاده ومكوناته و نصوصه وتاريخه، والذي جعل الإسلام عبارة عن مومياء محنطة، الشيء الذي يضاعف باستمرار، تحنيط العقل المسلم في زمن العقلانية والحداثة والديمقراطية والحوار والتسامح.
والكتاب أيضا هو تعبير عن جرأة العقل و عقل الجرأة في تعرية المسكوت عنه في الثقافة الإسلامية، وهو الأمر المطلوب الآن بإلحاح من أجل فهم عقلي نقدي يمكن الإسلام من تجديد حضوره بقوة في الثقافة الإنسانية عموما والمعاصرة بوجه خاص.


0 التعليقات:

إرسال تعليق

افتتـاحيـة

افتتـاحيـة
الوقـائـع بـريـس

الأدب في زمن جائحة كورونا

الأدب في زمن  جائحة كورونا
Culture

جديد السوبرانو حصريا لمع فنان

القبح في أكبر تجلياته

القبح في أكبر تجلياته
مقـــالات الــوقائـــع

الشــعيــبيــة طــلال المــلــكــة

كثير: لبابة ظلت ملتصقة بقضايا المرأة

كثير: لبابة ظلت ملتصقة بقضايا المرأة
MAROC ARTS PLASTIQUES

أحمد الشرقاوي ... المضيء المعتم

أحمد الشرقاوي ...  المضيء المعتم
زوووم

MICRO CHAAB

MICRO CHAAB
ميكــرو الشعــب

الفقيـه محمـد البصـري

الفقيـه محمـد البصـري
مــدارات

عصفورة الرقراق بهيجة إدريس

بعمرانت وأول فيديو كليب لها

بعمرانت وأول فيديو كليب لها
Music

maafennan

الزنيتي رجل مباراة الرجاء ومازيمبي

الزنيتي  رجل مباراة الرجاء ومازيمبي
Foot

PASSION FOOT

الرجاء العالمي في المربع الذهبي

الرجاء العالمي في المربع الذهبي
Foot

تجربة إبداعية موسومة ب"العبور"

تجربة إبداعية موسومة ب"العبور"
MAROC ARTS PLASTIQUES

الفنانة زهيرة والمجال المغربي الأمازيغي

الفنانة زهيرة والمجال المغربي الأمازيغي
MAROC ARTS PLASTIQUES

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟
ملف الوقائـع الأسبوعي

تابعوا الوقائع على فايسبوك

المتابعة بالبريد الإلكتروني

الوقائع بريس

مـن هنـا يبـدأ الخبـر الفنـي مـن الوقائـع بريـس ..

لمـاذا الوقـائـع بـريـس؟

مـن نحـن؟