الرئيسية » » سارا سافوي وسفر على ضفاف نهر الميسيسيبي

سارا سافوي وسفر على ضفاف نهر الميسيسيبي

كتبـه annachraalikhbaria الجمعة، 6 يونيو 2014 | 8:55:00 ص

ثقافـة وفنـون..
مهرجـان موازيـن 2014
مجموعة "سارا سافوي" وسفر على ضفاف نهر الميسيسيبي


وقائـع بريـس
في يومه السابع وعلى منصة شالة، استطاع جمهور موازين  بإبداع 'غناء الأنهار' الذي منحهم سفرا على ضفاف نهر الميسيسيبي من خلال أداء مجموعة "سارا سافوي". تعزف هذه المجموعة أغاني "كاجون"، التي تعني السكان من الأصول الفرنسية الذين تم طردهم من كندا من طرف الإنجليز في القرن الثامن عشر.
استمتع جمهور شلا  بلغة فريدة تضم أساليب إنجليزية تطورت جيلا عبر جيل من خلال رقصات وأغاني على إيقاعات الكورديون والكمان، كما استمتعوا أيضا بسفر بقلب المناظر الجذابة لجنوب الولايات المتحدة.




0 التعليقات:

إرسال تعليق

افتتـاحيـة

افتتـاحيـة
الوقـائـع بـريـس

الأدب في زمن جائحة كورونا

الأدب في زمن  جائحة كورونا
Culture

جديد السوبرانو حصريا لمع فنان

القبح في أكبر تجلياته

القبح في أكبر تجلياته
مقـــالات الــوقائـــع

الشــعيــبيــة طــلال المــلــكــة

كثير: لبابة ظلت ملتصقة بقضايا المرأة

كثير: لبابة ظلت ملتصقة بقضايا المرأة
MAROC ARTS PLASTIQUES

أحمد الشرقاوي ... المضيء المعتم

أحمد الشرقاوي ...  المضيء المعتم
زوووم

MICRO CHAAB

MICRO CHAAB
ميكــرو الشعــب

الفقيـه محمـد البصـري

الفقيـه محمـد البصـري
مــدارات

عصفورة الرقراق بهيجة إدريس

بعمرانت وأول فيديو كليب لها

بعمرانت وأول فيديو كليب لها
Music

maafennan

الزنيتي رجل مباراة الرجاء ومازيمبي

الزنيتي  رجل مباراة الرجاء ومازيمبي
Foot

PASSION FOOT

الرجاء العالمي في المربع الذهبي

الرجاء العالمي في المربع الذهبي
Foot

تجربة إبداعية موسومة ب"العبور"

تجربة إبداعية موسومة ب"العبور"
MAROC ARTS PLASTIQUES

الفنانة زهيرة والمجال المغربي الأمازيغي

الفنانة زهيرة والمجال المغربي الأمازيغي
MAROC ARTS PLASTIQUES

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟
ملف الوقائـع الأسبوعي

تابعوا الوقائع على فايسبوك

المتابعة بالبريد الإلكتروني

الوقائع بريس

مـن هنـا يبـدأ الخبـر الفنـي مـن الوقائـع بريـس ..

لمـاذا الوقـائـع بـريـس؟

مـن نحـن؟