الرئيسية » » التوقيع على اتفاقية شراكة بين UMT والجامعة الوطنية لجمعيات حماية المستهلك بالمغرب

التوقيع على اتفاقية شراكة بين UMT والجامعة الوطنية لجمعيات حماية المستهلك بالمغرب

كتبـه annachraalikhbaria الاثنين، 16 يونيو 2014 | 3:04:00 ص

 سياسـة واقتصـاد..
التوقيع على اتفاقية شراكة بين UMT  والجامعة الوطنية لجمعيات حماية المستهلك بالمغرب


في يوم دراسي نظمه الاتحاد المغربي للشغل حول "حقوق المستهلك بين القانون والتطبيق"

وقائـع بريـس: محمـد الصغيـر                                                               
تفعيلا لمقررات المؤتمر الوطني العاشر الرامية إلى الانفتاح على مكونات المجتمع المدني الجاد، وفي أفق بلورة تصور لحماية الأجراء من الهجوم على قدرتهم الشرائية من جراء الزيادات المتتالية في أسعار المواد الأساسية.
 نظم الاتحاد المغربي للشغل يوما دراسيا حول: " حقوق المستهلك بين القانون والتطبيق " الطابق الثاني بمقر المركزية النقابية UMT بالدار البيضاء، دائرة التكوين النقابي والثقافة العمالية، وبتعاون مع الجامعة الوطنية لجمعيات المستهلك بالمغرب، لفائدة الأطر النقابية.
في كلمة توجيهية للأمين العام للاتحاد المغربي للشغل الميلودي موخاريق، ركز فيها على الحريات النقابية، واعتبرها العمود الفقري للعمل النقابي، وتكلم عن الحد من ضرب القدرة الشرائية، وحماية المستهلك عن طريق السلم المتحرك، كما أشار إلى خلق مرصد وطني لحماية الحقوق والحريات النقابية، وإلى خلق مؤسسة لحماية البيئة، وإلى خلق وتأسيس تنظيم جديد يعنى بحماية المستهلك الأجير وبكل الفئات الشعبية، كما نوه بدفاع المجلس الوطني لحقوق الإنسان عن إلغاء الفصل المشؤوم  (288) المتعلق بالحريات النقابية، وبالقانون الجنائي والذي يتابع بموجبه ويحاكم ويعتقل النقابيون والنقابيات، والعمال والعاملات في خرق سافر لدستور المملكة.
 وأشار موخاريق  إلى أن النضالات التي تأخذها مركزية الاتحاد المغربي للشغل، والتكوين والتأطير تتم بتنسيق مع مركزيات دولية الفرنسية والبلجيكية والألمانية، وختم كلمته بشكل عملي بتوقيع شراكة ما بين الاتحاد المغربي للشغل من جهة، والجامعة الوطنية لجمعيات المستهلك بالمغرب من جهة ثانية في شخص رئيسها محمد بنقدور، هذا الأخير ألقى عرضا علميا والذي محوره حول حماية المستهلك، والدفاع عن حقوقه الأساسية، وأشار على أن أصعب عقاب ينهجه المستهلك هو عقاب مقاطعة المنتوج، واللجوء إلى منتوج آخر.
واستدل بنقدور في صلب عرضه بثمانية حقوق أساسية لحماية المستهلك:
ـ حق الأمان والأمن الغذائي ـ حق المعرفة ـ حق الاختيار ـ حق الاستماع إلى آراء المستهلك ـ حق إشباع احتياجات المستهلك الأساسية ـ حق التثقيف ـ حق الحياة في بيئة صحية ـ حق التعويض. وكل الحقوق الاقتصادية للمستهلك التي أقرها القانون 08 ــ 31

فاعـل حقوقـي


0 التعليقات:

إرسال تعليق

افتتـاحيـة

افتتـاحيـة
الوقـائـع بـريـس

الأدب في زمن جائحة كورونا

الأدب في زمن  جائحة كورونا
Culture

جديد السوبرانو حصريا لمع فنان

القبح في أكبر تجلياته

القبح في أكبر تجلياته
مقـــالات الــوقائـــع

الشــعيــبيــة طــلال المــلــكــة

كثير: لبابة ظلت ملتصقة بقضايا المرأة

كثير: لبابة ظلت ملتصقة بقضايا المرأة
MAROC ARTS PLASTIQUES

أحمد الشرقاوي ... المضيء المعتم

أحمد الشرقاوي ...  المضيء المعتم
زوووم

MICRO CHAAB

MICRO CHAAB
ميكــرو الشعــب

الفقيـه محمـد البصـري

الفقيـه محمـد البصـري
مــدارات

عصفورة الرقراق بهيجة إدريس

بعمرانت وأول فيديو كليب لها

بعمرانت وأول فيديو كليب لها
Music

maafennan

الزنيتي رجل مباراة الرجاء ومازيمبي

الزنيتي  رجل مباراة الرجاء ومازيمبي
Foot

PASSION FOOT

الرجاء العالمي في المربع الذهبي

الرجاء العالمي في المربع الذهبي
Foot

تجربة إبداعية موسومة ب"العبور"

تجربة إبداعية موسومة ب"العبور"
MAROC ARTS PLASTIQUES

الفنانة زهيرة والمجال المغربي الأمازيغي

الفنانة زهيرة والمجال المغربي الأمازيغي
MAROC ARTS PLASTIQUES

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟
ملف الوقائـع الأسبوعي

تابعوا الوقائع على فايسبوك

المتابعة بالبريد الإلكتروني

الوقائع بريس

مـن هنـا يبـدأ الخبـر الفنـي مـن الوقائـع بريـس ..

لمـاذا الوقـائـع بـريـس؟

مـن نحـن؟