الرئيسية » » رسالة الأمين العام للأمم المتحدة بمناسبة الاحتفال باليوم الدولي للديموقراطية

رسالة الأمين العام للأمم المتحدة بمناسبة الاحتفال باليوم الدولي للديموقراطية

كتبـه Unknown الأحد، 21 سبتمبر 2014 | 9:28:00 ص

سياسـة..
ديموقراطيـة
    رسالة الأمين العام للأمم المتحدة بمناسبة الاحتفال باليوم الدولي للديموقراطية


بان كي مون:لا سبيل إلى تعزيز بذور السلام والمساواة والرخاء المشترك ما دامت المجتمعات لا تُدمج كافة أبنائها والحكوماتُ لا تلبي المطالب ولا تخضع للمساءلة


الوقائـع بريـس
نحتفل باليوم الدولي للديمقراطية في عامنا هذا والعالم يبدو أكثر اضطراباً من أي وقتٍ مضى. ففي مناطق كثيرة وبطرق عديدة، تُمتحن قِيَمُ الأمم المتحدة وتعترضها التحديات، ومن بينها ما هو من أبسط الحقوق والحريات المكرسة في ميثاق الأمم المتحدة.
وترسخ أعمال العنف التي اندلعت في الآونة الأخيرة حقيقةً تلوح لنا المرة تلو الأخرى، وهي أن لا سبيل إلى تعزيز بذور السلام والمساواة والرخاء المشترك ما دامت المجتمعات لا تُدمج كافة أبنائها والحكوماتُ لا تلبي المطالب ولا تخضع للمساءلة. ولا بد لنا أن نبذلَ المزيد من الجهود من أجل تمكين الأفراد، مع التركيز على آلاف الملايين من المحرومين والمهمّشين والعاطلين والبائسين وممن فقدوا الأمل لأسباب لا يصعُب فهمها. وعلينا أن نكفل لهم مجالا يتسع لأصواتهم وأن نمكّنهم من المشاركة بشكل إيجابي في رسم مستقبلهم.
ولهذا أتوجه برسالتي اليوم إلى من سيصبحون في طليعة الصفوف في عالم ما بعد عام 2015 ومن هم بطبيعة الحال في منعطف هام من مسيرتهم الحياتية. إنهم الشباب. فكل شخص من خمسة أشخاص في عالمنا اليوم يتراوح عمره بين 15 و 24 عاما. ولعل الانتقال من مرحلة الشباب إلى سن البلوغ لم يكن قطّ مثقلاً بهذا القدر من التحديات وغاصّاً في الوقت نفسه بذاك القدر من الفرص. فبوسعكم أيها الشباب أن تتواصلوا اليوم بسبل ما كانت لتخطر ببالٍ عندما أُسست الأمم المتحدة منذ ما يقرب من سبعين عاما. وأنتم تتواصلون بشأن قضايا هامة، فتتحدثون عن غياب العدالة تارَةً وعن التمييز تارةً أخرى وعن انتهاكات حقوق الإنسان وخطاب الكراهية وضرورة تضامن بني البشر تارةً ثالثة.
إنني أدعوكم، أبناء هذا الجيل من الشباب الذي هو الأكثر عددا على الإطلاق في تاريخ البشرية، أن تواجهوا التحديات وأن تمعنوا التفكير فيما يمكنكم القيام به لكي تتغلبوا عليها. لكي تتحكموا في مصائركم وتترجموا أحلامَكم إلى غدٍ مشرقٍ للجميع. لكي تساهموا في بناء مجتمعاتٍ ديمقراطية أقوى وأفضل. لكي تعملوا جنباً إلى جنب وتُعمِلوا الفكرَ الخلاق.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

افتتـاحيـة

افتتـاحيـة
المطروح اليوم على الكيانات والنقابات الفنية بمختلف اتجاهاتها ومشاربها، هو تفعيل بطاقة الفنان والحسم في إخراج قانون الفنان إلى حيز الوجود والدفاع عن الحقوق المشروعة المهنية والاجتماعية للفنان، والدفاع أولا وأخيرا عن كرامة الفنانين، هذا من صميم عمل النقابات الفنية وإلا لما تتواجد أصلا !؟..

بلقيس تطرب مع جيل الأصالة

بلقيس تطرب مع جيل الأصالة
Music

برنامج العـش السعيـد: الحلقة 2

أحب هذه الحكومة كما أحب جلادي

أحب هذه الحكومة كما أحب جلادي
مقـــالات الــوقائـــع

مـع كاتـب مـع مبـدع

أحمد الشرقاوي بين الحداثة والتجذر

أحمد الشرقاوي بين الحداثة والتجذر
زوووم

مهرجان إنزكان للتسوق بجهة سوس

مهرجان إنزكان للتسوق بجهة سوس
Rigions

الفقيـه محمـد البصـري

الفقيـه محمـد البصـري
مــدارات

الرجالات بمواقفها: محمد نوبير الأموي

ما دار بين أسماء المنور وسميرة سعيد

ما دار بين أسماء المنور وسميرة سعيد
Music

maafennan

الرجاء غير مسموح له بتضييع النقط

الرجاء غير مسموح له بتضييع النقط
Foot

الزمالك يسقط الحسنية في فخ التعادل

الزمالك يسقط الحسنية في فخ التعادل
Foot

PASSION FOOT

الأعرج يطمح لمهننة التشكيل وهيكلته

الأعرج يطمح لمهننة التشكيل وهيكلته
Arts Plastiues

نعيمة أقصبي: صوت من الزمن الجميل

نعيمة أقصبي: صوت من الزمن الجميل
Music

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟
ملف الوقائـع الأسبوعي

تابعوا الوقائع على فايسبوك

المتابعة بالبريد الإلكتروني

الوقائع بريس

مـن هنـا يبـدأ الخبـر مـن الوقائـع بريـس ..

لمـاذا الوقـائـع بـريـس؟

مـن نحـن؟