الرئيسية » » الطاهر الطويل ومفهوم المسرح الفردي

الطاهر الطويل ومفهوم المسرح الفردي

كتبـه Unknown الاثنين، 26 يناير 2015 | 4:47:00 ص

فنــون..
مســرح
الطاهر الطويل ومفهوم المسرح الفردي

الوقائـع الفنيـة
وقع الزميل الصحفي والكاتب الطاهر الطويل كتابه الجديد "المسرح الفردي في الوطن العربي، مسرح عبد الحق الزروالي نموذجاً" الصادر ضمن منشورات الهيئة العربية للمسرح، وذلك بحضور عدد من المسرحيين والنقاد والإعلام والمهتمين. على هامش فعاليات الدورة السابعة لمهرجان المسرح العربي التي احتضنها  المسرح الوطني محمد الخامس بالرباط.
وينقسم كتاب الطاهر الطويل "المسرح الفردي في الوطن العربي، مسرح عبد الحق الزروالي نموذجاً" إلى ثلاثة فصول، يتناول فصلها الأول هوية المسرح الفردي، من خلال رصد سمات الشكل التمثيلي الفردي لدى اليونان ثم لدى العرب، وكذلك من خلال التوقف عند مسرحيات فردية لفنان مسرحيين مغاربة. ويستقصي المؤلف في هذا الفصل الوضعية الراهنة "للمسرح الفردي"، وذلك في سياق المنحى التأصيلي الذي يحكم مسار المسرح العربي ككل.
الفصل الثاني، خصصه المؤلف للتجربة المسرحية للفنان عبد الحق الزروالي عبر إبراز مراحلها وخصائصها، بينما في الفصل الثالث  نقف فيه على مقاربة التجليات الإبداعية لتجربة "المسرح الفردي" عند عبد الحق الزروالي، من خلال التركيز على مسرحية "رحلة العطش" نموذجا للتحليل.
ويرى الكاتب الطاهر الطويل  أن مما يضمن الاستمرار والتطور للمسرح الفردي أو "مسرح الممثل الوحد" قابليته لاستثمار معطيات النظريات والمدارس المسرحية العالمية، وكذلك نتائج الاجتهادات والأبحاث العملية في مجالات بناء النص والتصور السينوغرافي وميكانزمات فن التشخيص…إلخ؛ وكذلك انفتاحه على كل الدعوات المسرحية العربية التأصيلية، سواء تجلت في اتجاهات ومذاهب أم في تجارب متفرقة، واستعداده للتعامل معها وفق القناعات المشتركة؛ وتطبيقه الفعلي لفكرة استلهام الأشكال الفرجوية الشعبية، واعتبارها قالبا مسرحيا ذا طبيعة قومية، لا مجرد زخرف إبداعي ثانوي؛ بالإضافة إلى تجاوزه للصعوبات المادية والمعنوية المتعلقة بعملية الإنتاج المسرحي، إذ يتم إنجاز مسرحيات الممثل الواحد بأقل الإمكانيات المادية والبشرية، ويسهل تنقل الفرقة المسرحية التي تكون عادة قليلة العناصر المشاركة في إنتاج العرض (حتى إنها قد تصل إلى عنصر إضافي واحد أو عنصرين فقط ـ كما هو الحال بالنسبة لعبد الحق الزروالي)، إذ تنتقل المسرحيات إلى حيث يتواجد الناس ويتجمعون (أندية، مقاهٍ، دور شباب، مراكز ثقافية، مستشفيات، ثانويات، أحياء جامعية…إلخ)، لا انتظار قدوم الجمهور إلى البنايات المسرحية.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

افتتـاحيـة

افتتـاحيـة
المطروح اليوم على الكيانات والنقابات الفنية بمختلف اتجاهاتها ومشاربها، هو تفعيل بطاقة الفنان والحسم في إخراج قانون الفنان إلى حيز الوجود والدفاع عن الحقوق المشروعة المهنية والاجتماعية للفنان، والدفاع أولا وأخيرا عن كرامة الفنانين، هذا من صميم عمل النقابات الفنية وإلا لما تتواجد أصلا !؟..

بلقيس تطرب مع جيل الأصالة

بلقيس تطرب مع جيل الأصالة
Music

برنامج العـش السعيـد: الحلقة 2

أحب هذه الحكومة كما أحب جلادي

أحب هذه الحكومة كما أحب جلادي
مقـــالات الــوقائـــع

مـع كاتـب مـع مبـدع

أحمد الشرقاوي بين الحداثة والتجذر

أحمد الشرقاوي بين الحداثة والتجذر
زوووم

مهرجان إنزكان للتسوق بجهة سوس

مهرجان إنزكان للتسوق بجهة سوس
Rigions

الفقيـه محمـد البصـري

الفقيـه محمـد البصـري
مــدارات

الرجالات بمواقفها: محمد نوبير الأموي

ما دار بين أسماء المنور وسميرة سعيد

ما دار بين أسماء المنور وسميرة سعيد
Music

maafennan

الرجاء غير مسموح له بتضييع النقط

الرجاء غير مسموح له بتضييع النقط
Foot

الزمالك يسقط الحسنية في فخ التعادل

الزمالك يسقط الحسنية في فخ التعادل
Foot

PASSION FOOT

الأعرج يطمح لمهننة التشكيل وهيكلته

الأعرج يطمح لمهننة التشكيل وهيكلته
Arts Plastiues

نعيمة أقصبي: صوت من الزمن الجميل

نعيمة أقصبي: صوت من الزمن الجميل
Music

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟
ملف الوقائـع الأسبوعي

تابعوا الوقائع على فايسبوك

المتابعة بالبريد الإلكتروني

الوقائع بريس

مـن هنـا يبـدأ الخبـر مـن الوقائـع بريـس ..

لمـاذا الوقـائـع بـريـس؟

مـن نحـن؟