الرئيسية » » هكذا شارك حسين الجسمي المصريين أفراحهم في انتصارات 6 أكتوبر

هكذا شارك حسين الجسمي المصريين أفراحهم في انتصارات 6 أكتوبر

كتبـه said fardy الأربعاء، 11 أكتوبر 2017 | 4:24:00 ص

ثقافـة وفنـون..
حفــل

الجسمى يهدي مصر "رسمنالك" خلال الحفل الذي جمعه مع الفنانين تامر حسني ونانسي عجرم

هكذا شارك حسين الجسمي المصريين أفراحهم في انتصارات 6 أكتوبر


الوقائـع بريـس/ القاهـرة


أعرب الفنان الإماراتي د. حسين الجسمي "السفير فوق العادة للنوايا الحسنة" عن فخره لمشاركة جمهورية مصر العربية احتفالاتها بانتصارات 6 أكتوبر التاريخية بمرور 44 عاماً، واختتم الحفل الغنائي الكبير الذي قدمه في العاصمة الإدارية الجديدة بفندق الماسة كابتول، وقال مخاطباً المصريين بهذه المناسبة: "مشاركتي أفراحكم وإنتصاراتكم كإماراتي خليجي عربي، تشعرني بفخر ومحبة لا تقل عن محبتكم التي أعتز بها وتجعلني بالمقدمة"، مؤكداً حرصه على التواجد دائماً في مصر ضمن احتفالاتها وأفراحها.


وقدم الجسمي خلال الحفل الذي جمعه مع الفنانين تامر حسني ونانسي عجرم، مجموعة من أغنياته التي تميز ونجح بها في مصر والعالم العربي، وسط تفاعل جميع الحضور الذين تضمن بينهم عدد من الوزراء والمسؤولين والفنانين إلى جانب الجمهور، وأختتمها بأغنيته المصرية الجديدة "رسمنالك" التي طرحت وعرضت مصورة في يوم 6 أكتوبر 2017، بحضور مجموعة من الأطفال بجانبه على المسرح وأمام الجمهور.
كما كرّمت الجهة الرسمية الإدارية المنظمة للحفل والمتمثلة بالعقيد وليد سامي، الفنان حسين الجسمي عن مشاركته بهذه المناسبة الوطنية الرسمية.
وبهدف زرع الأمل بمستقبل مصر وأبنائها، أهدى حسين الجسمي أغنية جديدة مصوّرة بطريقة الفيديو كليب حملت عنوان "رسمنالك" تصدى لتصويرها المخرج المصري محمد شعبان، بعد أن كتبها الشاعر تامر حسين، ولحنها عمرو مصطفى وقام بتوزيعها أمين نبيل وأحمد الموجي، وتم تصويرها في عدد من المناطق والمدن والمحافظات في مصر، ضمن إنتاج ضخم لقناة dmc المصرية، استمر لأيام متعددة من العمل المتواصل، حيث بدأ عرضها في يوم 6 أكتوبر في القنوات الفضائية المصرية، إلى جانب الصفحة الرسمية للفنان حسين الجسمي في موقع "اليوتيوب" وكافة وسائل التواصل الاجتماعي الرسمية الخاصة به، والذي عبر فيها قائلاً: "رسمنالك صورة في بالنا، حتبقي حته من الجنة.. إهداء إلى مصر الحبيبة".


0 التعليقات:

إرسال تعليق

افتتـاحيـة

افتتـاحيـة
الوقـائـع بـريـس

الأدب في زمن جائحة كورونا

الأدب في زمن  جائحة كورونا
Culture

جديد السوبرانو حصريا لمع فنان

القبح في أكبر تجلياته

القبح في أكبر تجلياته
مقـــالات الــوقائـــع

الشــعيــبيــة طــلال المــلــكــة

كثير: لبابة ظلت ملتصقة بقضايا المرأة

كثير: لبابة ظلت ملتصقة بقضايا المرأة
MAROC ARTS PLASTIQUES

أحمد الشرقاوي ... المضيء المعتم

أحمد الشرقاوي ...  المضيء المعتم
زوووم

MICRO CHAAB

MICRO CHAAB
ميكــرو الشعــب

الفقيـه محمـد البصـري

الفقيـه محمـد البصـري
مــدارات

عصفورة الرقراق بهيجة إدريس

بعمرانت وأول فيديو كليب لها

بعمرانت وأول فيديو كليب لها
Music

maafennan

الزنيتي رجل مباراة الرجاء ومازيمبي

الزنيتي  رجل مباراة الرجاء ومازيمبي
Foot

PASSION FOOT

الرجاء العالمي في المربع الذهبي

الرجاء العالمي في المربع الذهبي
Foot

تجربة إبداعية موسومة ب"العبور"

تجربة إبداعية موسومة ب"العبور"
MAROC ARTS PLASTIQUES

الفنانة زهيرة والمجال المغربي الأمازيغي

الفنانة زهيرة والمجال المغربي الأمازيغي
MAROC ARTS PLASTIQUES

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟
ملف الوقائـع الأسبوعي

تابعوا الوقائع على فايسبوك

المتابعة بالبريد الإلكتروني

الوقائع بريس

مـن هنـا يبـدأ الخبـر الفنـي مـن الوقائـع بريـس ..

لمـاذا الوقـائـع بـريـس؟

مـن نحـن؟