الرئيسية » » عمر سعد يستعد لـدقي يا مزيكا

عمر سعد يستعد لـدقي يا مزيكا

كتبـه said fardy الثلاثاء، 13 فبراير 2018 | 3:40:00 ص




ثقافـة وفنـون..
الوقائـع بريـس  

عمر سعد يستعد 
لـدقي يا مزيكا



الوقائـع بريـس: مريـم بختـي



يستعد نجم النسخة التركية من برنامج " the voice" عمر سعد لإصدار آخر أعماله الفنية المصورة  بعنوان "دقي يا مزيكا"، وهي أغنية تجمع بين اللهجة المغربية العربية وبين اللهجة الأمازيغية، من توزيع حمزة سعد وكلمات الفنان عمر سعد وعبد الله أوزال الذي تولى مهمة كتابة الكلمات باللهجة الأمازيغية،أما الفيديو كليب فهو من توقيع المخرج  جواد الحدين.
وفضل عمر سعد الغناء هذه المرة بمعية كل من كريم "نجوم سوس" وفاطمة تمنارت ومغني الراب أيوب الريشي، واختار عمر سعد أن تحمل أغنية ""دقي يا مزيكا" رسالة اجتماعية بطعم هزلي فريد من نوعه.


0 التعليقات:

إرسال تعليق

افتتـاحيـة

افتتـاحيـة
المطروح اليوم على الكيانات والنقابات الفنية بمختلف اتجاهاتها ومشاربها، هو تفعيل بطاقة الفنان والحسم في إخراج قانون الفنان إلى حيز الوجود والدفاع عن الحقوق المشروعة المهنية والاجتماعية للفنان، والدفاع أولا وأخيرا عن كرامة الفنانين، هذا من صميم عمل النقابات الفنية وإلا لما تتواجد أصلا !؟..

نجية نظير امرأة استثنائية

نجية نظير امرأة استثنائية
Régions

برنامج العـش السعيـد: الحلقة 2

أحب هذه الحكومة كما أحب جلادي

أحب هذه الحكومة كما أحب جلادي
مقـــالات الــوقائـــع

مـع كاتـب مـع مبـدع

أحمد الشرقاوي بين الحداثة والتجذر

أحمد الشرقاوي بين الحداثة والتجذر
زوووم

Arts Et Culture

الفقيـه محمـد البصـري

الفقيـه محمـد البصـري
مــدارات

الرجالات بمواقفها: محمد نوبير الأموي

ديانا حداد تطلق عشيري

ديانا حداد تطلق عشيري
Arts Et Culture

maafennan

الرجاء ... ثلاث نقط من عنق الزجاجة

الرجاء ... ثلاث نقط من عنق الزجاجة
Foot

باريس تتذكر الجوهرة السوداء بنمبارك

باريس تتذكر الجوهرة السوداء بنمبارك
Foot

Foot

توقيع 11 اتفاقية للتعاون الثنائي

توقيع 11 اتفاقية للتعاون الثنائي
Economie

مريم الوالي بين الأزرق والأصفر

مريم الوالي بين الأزرق والأصفر
Arts Plastiues

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟
ملف الوقائـع الأسبوعي

تابعوا الوقائع على فايسبوك

المتابعة بالبريد الإلكتروني

الوقائع بريس

مـن هنـا يبـدأ الخبـر مـن الوقائـع بريـس ..

لمـاذا الوقـائـع بـريـس؟

مـن نحـن؟