الرئيسية » » 120 خفقة في الدقيقة يتوج بالسيزار 43

120 خفقة في الدقيقة يتوج بالسيزار 43

كتبـه said fardy الاثنين، 5 مارس 2018 | 5:46:00 ص


     
سينـما..
الوقائـع الفنـي 

120 خفقة في الدقيقة يتوج بالسيزار 43



الوقائـع بريـس  




تحصل فيلم "120 خفقة في الدقيقة" على جائزة سيزار أفضل فيلم في دورته 43، وهو عمل من إخراج روبان كامبيو ويتطرق لبدايات مكافحة مرض الإيدز في فرنسا.
وقال مانو باييه عريف الحفل الثالث والأربعين لجوائز سيزار، وهي مكافآت السينما الفرنسية متوجها إلى الفاعلين في مجال السينما الموجودين في القاعة "أدعوكم إلى التحرك من الآن، إلى الوقوف وإظهار الشارات البيضاء لأننا نتحرك فعلا الآن" فوقف الحضور مصفقا.

ودعي المشاركون في الحفل في قاعة بلييل في باريس ومن بينهم سكرتيرة الدول للمساواة بين الجنسين مارلين شيابا ووزيرة الثقافة فرنسواز نيسن إلى وضع هذه الشارة البيضاء لدعم "الذين يعملون بشكل ملموس حتى لا تضطر أي امرأة بعد الآن أن تقول #أنا أيضا".
وبعد أشهر من الصدمة الكبيرة التي خلفتها قضية هارفي واينستين أطلقت أكثر من مئة ممثلة وشخصية معروفة في فرنسا من بينهم فانيسا بارادي مع مؤسسة النساء، حملة #الآن نتحرك.
إلا أن الفائزين لم يتطرقوا كثيرا إلى هذا الموضوع لدى تسلمهم جوائزهم في الحفل الذي شهد نيل "120 خفقة في الدقيقة" جائزة سيزار أفضل فيلم. وحصد الفيلم الذي فاز بالجائزة الكبرى لمهرجان كان العام الماضي، ست مكافآت فيما كان مرشحا في 13 فئة.
وانتظر روبان كامبيو أكثر من عشرين عاما لتصوير بدايات مكافحة الإيدز عبر نضال جمعية "آكت آب".
وفي حين ركزت أفلام أخرى حول هذا المرض الذي اجتاح أوساط المثليين في تلك الفترة، على مصائر أشخاص، راهن المخرج البالغ 55 عاما على الجهد الجماعي. ويسلط الفيلم الضوء على النشاط والحملات التي كانت تشن قبل وجود وسائل التواصل الاجتماعي من دون أن ينحى إلى النوع الوثائقي لأنه على الأرجح أفرد حيزا لعلاقة حب بين شون الإيجابي المصل وناتان السليم.


ونال الممثل ناويل بيريز بيسكايار، سيزار أفضل موهبة جديدة فيما حاز أنطوان رينارتس الذي يؤدي دور المسؤول عن جمعية "آت آب" سيزار أفضل ممثل في دور ثانوي.
وحرص كامبيو على لفت الانتباه إلى مسألة المهاجرين قائلا "حان الوقت لنصغي إليهم لأنه كما كان الوضع قبل 25 عاما الصمت يوازي الموت".
وحاز فيلم "أوروفوار لا أو" الذي يتمحور حول رجلين خلال الحرب العالمية الأولى وبعدها، خمس جوائز من بينها أفضل إخراج لألبير دوبونتيل.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

افتتـاحيـة

افتتـاحيـة
المطروح اليوم على الكيانات والنقابات الفنية بمختلف اتجاهاتها ومشاربها، هو تفعيل بطاقة الفنان والحسم في إخراج قانون الفنان إلى حيز الوجود والدفاع عن الحقوق المشروعة المهنية والاجتماعية للفنان، والدفاع أولا وأخيرا عن كرامة الفنانين، هذا من صميم عمل النقابات الفنية وإلا لما تتواجد أصلا !؟..

بلقيس تطرب مع جيل الأصالة

بلقيس تطرب مع جيل الأصالة
Music

برنامج العـش السعيـد: الحلقة 2

أحب هذه الحكومة كما أحب جلادي

أحب هذه الحكومة كما أحب جلادي
مقـــالات الــوقائـــع

مـع كاتـب مـع مبـدع

أحمد الشرقاوي بين الحداثة والتجذر

أحمد الشرقاوي بين الحداثة والتجذر
زوووم

مهرجان إنزكان للتسوق بجهة سوس

مهرجان إنزكان للتسوق بجهة سوس
Rigions

الفقيـه محمـد البصـري

الفقيـه محمـد البصـري
مــدارات

الرجالات بمواقفها: محمد نوبير الأموي

ما دار بين أسماء المنور وسميرة سعيد

ما دار بين أسماء المنور وسميرة سعيد
Music

maafennan

الرجاء غير مسموح له بتضييع النقط

الرجاء غير مسموح له بتضييع النقط
Foot

الزمالك يسقط الحسنية في فخ التعادل

الزمالك يسقط الحسنية في فخ التعادل
Foot

PASSION FOOT

الأعرج يطمح لمهننة التشكيل وهيكلته

الأعرج يطمح لمهننة التشكيل وهيكلته
Arts Plastiues

نعيمة أقصبي: صوت من الزمن الجميل

نعيمة أقصبي: صوت من الزمن الجميل
Music

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟
ملف الوقائـع الأسبوعي

تابعوا الوقائع على فايسبوك

المتابعة بالبريد الإلكتروني

الوقائع بريس

مـن هنـا يبـدأ الخبـر مـن الوقائـع بريـس ..

لمـاذا الوقـائـع بـريـس؟

مـن نحـن؟