google.com, pub-6282892942598646, DIRECT, f08c47fec0942fa0 120 خفقة في الدقيقة يتوج بالسيزار 43 | الـوقـائـع بـريــس
الرئيسية » » 120 خفقة في الدقيقة يتوج بالسيزار 43

120 خفقة في الدقيقة يتوج بالسيزار 43

كتبـه said fardy الاثنين، 5 مارس 2018 | 5:46:00 ص


     
سينـما..
الوقائـع الفنـي 

120 خفقة في الدقيقة يتوج بالسيزار 43



الوقائـع بريـس  




تحصل فيلم "120 خفقة في الدقيقة" على جائزة سيزار أفضل فيلم في دورته 43، وهو عمل من إخراج روبان كامبيو ويتطرق لبدايات مكافحة مرض الإيدز في فرنسا.
وقال مانو باييه عريف الحفل الثالث والأربعين لجوائز سيزار، وهي مكافآت السينما الفرنسية متوجها إلى الفاعلين في مجال السينما الموجودين في القاعة "أدعوكم إلى التحرك من الآن، إلى الوقوف وإظهار الشارات البيضاء لأننا نتحرك فعلا الآن" فوقف الحضور مصفقا.

ودعي المشاركون في الحفل في قاعة بلييل في باريس ومن بينهم سكرتيرة الدول للمساواة بين الجنسين مارلين شيابا ووزيرة الثقافة فرنسواز نيسن إلى وضع هذه الشارة البيضاء لدعم "الذين يعملون بشكل ملموس حتى لا تضطر أي امرأة بعد الآن أن تقول #أنا أيضا".
وبعد أشهر من الصدمة الكبيرة التي خلفتها قضية هارفي واينستين أطلقت أكثر من مئة ممثلة وشخصية معروفة في فرنسا من بينهم فانيسا بارادي مع مؤسسة النساء، حملة #الآن نتحرك.
إلا أن الفائزين لم يتطرقوا كثيرا إلى هذا الموضوع لدى تسلمهم جوائزهم في الحفل الذي شهد نيل "120 خفقة في الدقيقة" جائزة سيزار أفضل فيلم. وحصد الفيلم الذي فاز بالجائزة الكبرى لمهرجان كان العام الماضي، ست مكافآت فيما كان مرشحا في 13 فئة.
وانتظر روبان كامبيو أكثر من عشرين عاما لتصوير بدايات مكافحة الإيدز عبر نضال جمعية "آكت آب".
وفي حين ركزت أفلام أخرى حول هذا المرض الذي اجتاح أوساط المثليين في تلك الفترة، على مصائر أشخاص، راهن المخرج البالغ 55 عاما على الجهد الجماعي. ويسلط الفيلم الضوء على النشاط والحملات التي كانت تشن قبل وجود وسائل التواصل الاجتماعي من دون أن ينحى إلى النوع الوثائقي لأنه على الأرجح أفرد حيزا لعلاقة حب بين شون الإيجابي المصل وناتان السليم.


ونال الممثل ناويل بيريز بيسكايار، سيزار أفضل موهبة جديدة فيما حاز أنطوان رينارتس الذي يؤدي دور المسؤول عن جمعية "آت آب" سيزار أفضل ممثل في دور ثانوي.
وحرص كامبيو على لفت الانتباه إلى مسألة المهاجرين قائلا "حان الوقت لنصغي إليهم لأنه كما كان الوضع قبل 25 عاما الصمت يوازي الموت".
وحاز فيلم "أوروفوار لا أو" الذي يتمحور حول رجلين خلال الحرب العالمية الأولى وبعدها، خمس جوائز من بينها أفضل إخراج لألبير دوبونتيل.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

افتتـاحيـة

افتتـاحيـة
الوقـائـع بـريـس

أيقونة التشكيل المغربي الشعيبية طلال

أيقونة التشكيل المغربي الشعيبية طلال
ARTS PLASTIQUES

جديد السوبرانو حصريا لمع فنان

جديد السوبرانو حصريا لمع فنان
Music

القبح في أكبر تجلياته

القبح في أكبر تجلياته
مقـــالات الــوقائـــع

العش السعيد مع أماني عبد العال

العش السعيد مع أماني عبد العال
EMISSION

محمد فاسي يقارب أعمال لبابة لعلج

محمد فاسي يقارب أعمال لبابة لعلج
ARTS PLASTIQUES

أحمد الشرقاوي ... المضيء المعتم

أحمد الشرقاوي ...  المضيء المعتم
زوووم

الفقيـه محمـد البصـري

الفقيـه محمـد البصـري
مــدارات

العيطة بين التوهج والتمييع

العيطة بين التوهج والتمييع
Music

عصفورة الرقراق بهيجة إدريس

عصفورة الرقراق بهيجة إدريس
Music

صافي السلامي خاصو يستاقل ... ؟

صافي السلامي خاصو يستاقل ... ؟
Foot

الرياضة في هذا التلفزيون المغربي

الرياضة في هذا التلفزيون المغربي
Foot

عفيف بناني ... الفنان والكاتب

عفيف بناني ... الفنان والكاتب
ARTS PLASTIQUES

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟
ملف الوقائـع الأسبوعي

تابعوا الوقائع على فايسبوك

المتابعة بالبريد الإلكتروني

الوقائع بريس

مـن هنـا يبـدأ الخبـر الفنـي مـن الوقائـع بريـس ..

لمـاذا الوقـائـع بـريـس؟

مـن نحـن؟