الرئيسية » » هكذا احتفى بيت المبدع المركزي باليوم العالمي للشعر في الهامش

هكذا احتفى بيت المبدع المركزي باليوم العالمي للشعر في الهامش

كتبـه said fardy الخميس، 29 مارس 2018 | 3:58:00 ص






ثقافـة وفنـون..



الوقائـع الثقافـي 

هكذا احتفى بيت المبدع المركزي باليوم العالمي للشعر في الهامش

  

  

الوقائـع بريـس/ باب تازة /الشاون: كريم القيشوري
   
تم إسدال ستار الاحتفاء باليوم العالمي للمرأة واليوم العالمي للشعر في هامش مدينة الشاون بجماعة باب تازة وبالأخص في مؤسسة دار الشباب التي يشرف على إدارتها الفاعل الجمعوي الشاب عبد الكريم الميسر ؛ حيث تم تنظيم ملتقى للشعر بالمناسبة بشراكة مع جمعية بيت المبدع الدولي وبتنسيق وتعاون مع جماعة باب تازة والمؤسسات التعليمية وجمعيات المجتمع المدني بها.

تضمن برنامج الملتقى صبيحة فكرية يوم السبت 23 مارس 2018 خصت ندوة اختيرت لها تيمة"سؤال الكتابة والمكان" حيث تم تداول الطرح للإجابة عن "السؤال - الإشكال" من قبل ثلة من الأساتذة الباحثين. د أحمد زنيبر . د عمر العسري. ذة  خديجة شاكر. ذ عمر حمداوي كل من زاوية أجناسية
(القصة؛ الشعر؛الرواية والأمثال/التراث) أدار دفة الندوة الفكرية المبدع القاص ذ رشيد البوشاري؛ بحضور نوعي ضم المدير الإقليمي لوزارة الشباب والرياضة وممثلين عن السلطة المحلية والمنتخبين و مبدعين ومبدعات وفعاليات من المجتمع المدني والتربوي وساكنة الجماعة وضيوف بيت المبدع المرافقين والممثلين لفعاليات جمعوية من جهة الرباط سلا والقنيطرة والبيضاء وآسفي وطنجة/العرائش.
وفي المساء تم الاحتفاء بالقصيدة؛ تم الاحتفاء بالشعر الذي يولد في ضوء الكلمة؛ بحضور ثلة من الشعراء والشاعرات يتقدمهم شاعر المدينة المعلقة بين جبلين؛ الشاعر المنعزل في قريته البعيدة؛ والمبدع لقصائد متعلقة بالمكان ومنفتحة على البعد الكوني في آن وكأنه متصوف؛ الشاعر المغربي عبد الكريم الطبال؛ والشاعرة "كليمة الماء" التي تكتب في عصر مختل المعايير والقيم؛لا يسعها إلا أن تكونه صرخة قوية حتى الهذيان؛ ربما حتى النسيان؛ ربما إبر تعيد للحياة صحتها وللغة وجهها الآخر أكثر جمالا وأكثر قبحا؛ لتتوازن بالكتابة؛ إنها رئيسة جمعية بيت المبدع الشاعرة ريحانة بشير.
بمشاركة شعراء وشاعرات ممثلين للبيت وللمدينة التي تمسح السماء بيد من ضباب كل من: الشاعر أحمد زنيبر. الشاعر عبد الجواد الخنيفي. الشاعرة إيمان منودي. الشاعر مليكة بنضهر. الزجال عبدالمنعم ريان. الزجالة خديجة شاكر. الزجال مصطفى العبريدي.. تخللت القراءات الشعرية فواصل موسيقية غنائية للثلاثي الفني كل من حمزة حماوي على آلة العود؛ وعمر حمداوي على آلة القيثار؛ وسعيد أوصغير على آلة الإيقاع. تم تقديم فقرات الاحتفاء بالكلم والنغم من قبل المستشار الإعلامي لبيت المبدع ذ عبدالكريم القيشوري.
وفي الختام تم حفل تكريم ثلة من الفعاليات النسائية بجماعة باب تازة إيمانا بدار الشباب وأطر وممثلي الجماعة لما قدمنه هؤلاء النساء من خدمات في سبيل النهوض بوضع المرأة بالمنطقة؛ كما تم تكريم بيت المبدع في شخص رئيسته بهدايا رمزية تشيد بالعمل الجمعوي الجاد الذي تسعى من خلاله جمعية بيت المبدع الدولي إلى تقديم الدعم المعنوي لإحياء ملتقيات ثقافية ولو بمناطق الهامش. وقد تم توزيع الشواهد التقديرية على المشاركين في ملتقى الشعر في أجواء يطبعها الفرح والدهشة.. وكان للأثر المقدم من قبل بيت المبدع في هذه المشاركة النوعية بصمة إعجاب وذرفة دمع.



0 التعليقات:

إرسال تعليق

افتتـاحيـة

افتتـاحيـة
الوقـائـع بـريـس

الأدب في زمن جائحة كورونا

الأدب في زمن  جائحة كورونا
Culture

جديد السوبرانو حصريا لمع فنان

القبح في أكبر تجلياته

القبح في أكبر تجلياته
مقـــالات الــوقائـــع

الشــعيــبيــة طــلال المــلــكــة

كثير: لبابة ظلت ملتصقة بقضايا المرأة

كثير: لبابة ظلت ملتصقة بقضايا المرأة
MAROC ARTS PLASTIQUES

أحمد الشرقاوي ... المضيء المعتم

أحمد الشرقاوي ...  المضيء المعتم
زوووم

MICRO CHAAB

MICRO CHAAB
ميكــرو الشعــب

الفقيـه محمـد البصـري

الفقيـه محمـد البصـري
مــدارات

عصفورة الرقراق بهيجة إدريس

بعمرانت وأول فيديو كليب لها

بعمرانت وأول فيديو كليب لها
Music

maafennan

الزنيتي رجل مباراة الرجاء ومازيمبي

الزنيتي  رجل مباراة الرجاء ومازيمبي
Foot

PASSION FOOT

الرجاء العالمي في المربع الذهبي

الرجاء العالمي في المربع الذهبي
Foot

تجربة إبداعية موسومة ب"العبور"

تجربة إبداعية موسومة ب"العبور"
MAROC ARTS PLASTIQUES

الفنانة زهيرة والمجال المغربي الأمازيغي

الفنانة زهيرة والمجال المغربي الأمازيغي
MAROC ARTS PLASTIQUES

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟

لماذا لم يعد المغاربة يذهبون إلى السينما؟
ملف الوقائـع الأسبوعي

تابعوا الوقائع على فايسبوك

المتابعة بالبريد الإلكتروني

الوقائع بريس

مـن هنـا يبـدأ الخبـر الفنـي مـن الوقائـع بريـس ..

لمـاذا الوقـائـع بـريـس؟

مـن نحـن؟