الرئيسية » » منصف خياري كاتبا لفرع حزب الاستقلال بتاوجطات

منصف خياري كاتبا لفرع حزب الاستقلال بتاوجطات

كتبـه said fardy الخميس، 3 يناير 2019 | 2:49:00 ص



السياسيـة
 أنشطة الأحزاب


انتخاب الأستاذ منصف خياري كاتبا لفرع حزب الاستقلال بتاوجطات

الوقائـع بريـس
مهى الفلاح

انعقد الجمع العام تحت شعار:"الحكامة الترابية أساس النموذج التنموي الجديد "يوم الأحد 30 دجنبر 2018، بقاعة واليبيا طريق المهاية عين تاوجدات، لقاء تجديد مكتب فرع حزب الإستقلال بالبلدية الثالثة من أصل أربعة بالإقليم يدبرها الحزب المتصدر إنتخابيا وتنظيميا.

وبإشراف المفتش الإقليمي لحزب ذ. محمد أكزيو بمعية أعضاء المجلس الوطني للحزب، وبحضور رئيس المجلس الجماعي للمدينة وكاتب الفرع السابق ذ. أحمد الدقاقي، أقطاب التنظيم من مناظلات ومناظلي الحزب، التنظيمات الموازية والروابط المهنية.
حيث ثم انتخاب الأستاذ منصف الخياري بالإجماع كاتبا لفرع حزب الإستقلال بعين تاوجطات.


نبذة تعريفية عن كاتب الفرع المنتخب :
الأستاذ منصف الخياري محامي بهيئة فاس.
42 سنة، من مواليد تاوجطات متزوج وأب لطفلين.
طالب باحث بالسلك الثالث.
عضو مجلس هيئة المحامين بفاس.
نائب رئيس الجمعية الجهوية للمحامين الشباب بفاس.
منسق رابطة المحامين الاستقلاليين بهيئة فاس.
عضو المكتب التنفيذي لرابطة المحامين الاستقلاليين.
عضو المجلس الوطني لحزب الاستقلال.
عضو اللجنة المركزية للشبيبة الاستقلالية.
عضو مكتب بعدد من الجمعيات على المستوى الإقليمي والوطني : الشعلة، الفضاء المتخصص للنساء ضحايا العنف، مركز ابتسامة.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

افتتـاحيـة

افتتـاحيـة
المطروح اليوم على الكيانات والنقابات الفنية بمختلف اتجاهاتها ومشاربها، هو تفعيل بطاقة الفنان والحسم في إخراج قانون الفنان إلى حيز الوجود والدفاع عن الحقوق المشروعة المهنية والاجتماعية للفنان، والدفاع أولا وأخيرا عن كرامة الفنانين، هذا من صميم عمل النقابات الفنية وإلا لما تتواجد أصلا !؟..

برنامج العـش السعيـد: الحلقة 2


Cinéma Cinéma

هل لنا نخبة أم استنساخ مشوه لنخبة كانت!؟


Arts Plastiques

maafennan

أحمد الشرقاوي بين الحداثة والتجذر

أحمد الشرقاوي بين الحداثة والتجذر
زوووم

Stars

الفقيـه محمـد البصـري

الفقيـه محمـد البصـري
مــدارات

Sport

Stars

Arts Plastiques

الرجالات بمواقفها: محمد نوبير الأموي


Cinéma

تابعوا الوقائع على فايسبوك

المتابعة بالبريد الإلكتروني

الوقائع بريس

مـن هنـا يبـدأ الخبـر مـن الوقائـع بريـس ..